الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 مالى و للدنيا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نسمة البحر
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

انثى
عدد الرسائل : 67
تاريخ التسجيل : 19/06/2007

مُساهمةموضوع: مالى و للدنيا   الجمعة يونيو 29, 2007 11:16 pm

مالى و للدنيا

هل تحب الجنة ؟ هل تشتاق لها ؟؟ هل تهفو اليها ؟؟

هل تأكدت أن وجودك فى الدنيا ما هو الا عقد عمل تزود فيه رصيدك

لكى تعلى بهذا الرصيد درجتك فى الجنة .


فالدنيا لا تساوى عند الله الا جناح بعوضة , فما هو قيمة الشىء الذى يمنعك من دخول الجنة؟

هل هى المعاصى ؟ ما هى أقوى معصية لا تستطيع الاستغناء عنها و تمنعك من دخول الجنة ؟

أم هل هى عدم فعل الطاعة ؟

فقل لى ما هى الطاعة التى فعلتها و كررتها و لم تجد لها لذة أو متعة قذفها الله فى قلبك .

أذكر أننى سمعت شيخا يقول كان له صاحبا يعرفه عن قرب يحكى له ,

" قبل تدينه " أنه كان يستعد فى يوم ما أن يذهب الى امراة لكى يفعلا الفاحشة

فقال فى نفسه " أنام قليلا ثم أذهب بالليل " فلما استيقظ وجد أن كل جسمه و جلده قد

ملأ بالدمامل التى قد شوهت منظر جلده و لما ذهب الى الطبيب قال له أن هذا المرض

من نوع غريب و أنه اذا لمس تلك الدمامل " مجرد لمس " سوف تترك أثرا فى جسمه و لن تضيع أبدا

فيقول هذا الرجل للشيخ أنه بالطبع لم يذهب لفعل المعصية التى كان ينوى عليها ,

و قال الشيخ أن الله قد عجل له العقوبة فى الدنيا كى لا يدخل النار فى الآخرة

و عقوبة الدنيا أهون بكثير من عقوبة الآخرة التى لن يتحملها بشر .

و نحن نعلم أن عقوبة الزناة أن يوقد عليهم من أسفلهم فرنا كبيرا كلما اشتعل من أسفلهم

قفزوا الى أعلاه فتهدأ حرارته , فاذا عادوا الى أسفل اشتعل مرة أخرى من أسفلهم و هكذا

الى ما لا نهاية . فمن يقوى على تحمل هذا العقاب .؟ أم هو الكبر و العناد و العصيان ؟

ان كل عمل نبدأ فيه نعمل له دراسة جدوى , فهل فكرت أن تقوم بعمل

دراسة جدوى لحياتك فى الدنيا ؟ ماذا فعلت و ماذا تنوى أن تفعل ؟

هل تعلم أنك اذا صليت اثنى عشر ركعة من دون الفريضة " أى نافلة لله " بنى الله لك بيتا فى الجنة ؟

هل تعلم أن من قال " اللهم انى أصبحت أو أمسيت اشهدك و أشهد حملة عرشك و ملائكتك و جميع خلقك أنه لا اله الا أنت و أن محمدا عبدك و رسولك "

4 مرات حرم الله جسده على النار

هل تعل أن من قال سورة الصمد أو الاخلاص 10 مرات بنى الله له بيتا فى الجنة ,

هل ذقت حلاوة قيام الليل و صلاة الفجر و قراءة القرآن و الصلاة و الصوم و الزكاة ,

فأيهم أقرب الى قلبك ؟ أيهم شعرت بمتعته فى قلبك ؟

هل تتفق معى أن لا شىء يضاهى أن يدخل المرء الجنة و معه زوجته و أولاده و أحبائه

و يجد فيها الرسول عليه الصلاة و السلام و يسبقنا جميعا لفتح أبواب الجنة ,

و تجد بها كل النعم التى ربما حرم البعض منها فى الدنيا ,

فى الدنيا اذا مارسنا متعة معينة بعد فترة نمل منها , و لكنت الجنة لا ملل بها

ففيها تجديد باستمرار و لا نمل فيها أبدا

اذا كنت قد اتفقت معى على ذلك , فماذا يجب عليك أن تفعل :

1- أن تقرر ماذا أنت فاعل بحياتك و تأخذ النية بصدق و سيوفقك الله .

2- اقرأ كثيرا عن أحوال الدار الآخرة .

و ذلك لأن الانسان اذا شحن نفسه بمعلومات عن أحوال الآخرة و ما فيها من ثواب

و عقاب سيخاف أن يفعل المعاصى و سيتسابق لفعل الطاعات .

و سيتمكن أن يستقبل أى رسالة يبعثها الله اليه لأنه وقتها سيكون موصول بالله

و أشبه ذلك بالمحمول فاذا شحنته استطاع استقبال المكالمات و الرسائل و لكن اذا لم يشحن

فلن يتمكن من استقبال أى رسالة .

فقرر مصيرك بيدك و أختار الأمثل لنفسك , فكن عاقلا و يقظا حتى تفرح فى النهاية

بما هو أمتع و ألذ و أبقى .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قلب الأسد
المراقب العام
المراقب العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 277
تاريخ التسجيل : 15/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: مالى و للدنيا   السبت يونيو 30, 2007 12:13 am

أن شاء الله يكون مصيرنا الجنة وأياكم
جزاك الله خيرا" أختي نسمة البحر
دمتِ بخير

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عبير الشوق
المدير العام
المدير العام
avatar

انثى
عدد الرسائل : 421
تاريخ التسجيل : 15/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: مالى و للدنيا   السبت يونيو 30, 2007 9:15 am

غاليتى نسمة البحر
جزاكِ الله كل خير
وبارك فى جهودك
مودتى

_________________

شكرا لك أمير الشوق على الهدية الرائعة تسلم ايديك


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حياة القلوب
عضو فعّال
عضو فعّال
avatar

انثى
عدد الرسائل : 128
تاريخ التسجيل : 16/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: مالى و للدنيا   السبت يونيو 30, 2007 2:22 pm

اللهم إرزقنا الجنه..
جزاكِ الله خير اختي نسمه على الموضوع..
دمتِ بود..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نسمة البحر
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

انثى
عدد الرسائل : 67
تاريخ التسجيل : 19/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: مالى و للدنيا   الإثنين يوليو 02, 2007 1:52 pm

أشكركم


قلب الأسد

عبير الشوق

حياة القلوب

على مروركم الطيب
دام لى تواصلكم الجميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مالى و للدنيا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: (الأقسام العامة) :: عبير الإيمان-
انتقل الى: